Wy/ar/عجلون

From Wikimedia Incubator
< Wy‎ | arWy > ar > عجلون
Jump to navigation Jump to search
Ajloun-Jordan.JPG

عجلون هي مدينة تقع في شمال غرب الأردن، وهي عبارة عن سلسلة من الجبال المرتفعة (وتعرف بسلسلة جبال عوف) وعرفت عند القدماء بالاسم الأموي (جلعاد) وتعني الصلابة أو الخشونة، وعرفت عجلون بهذا الاسم نسبة إلى اسم راهب سكن جبل عوف في منطقة القلعة، وتعتبر عجلون حلقة وصل بين بلاد الشام وساحل البحر الأبيض المتوسط، وقد أدرك هذه الأهمية القائد المسلم صلاح الدين الأيوبي حيث أمر عز الدين أسامة أحد قادة جيشه ببناء القلعة على قمة جبل عوف في عام (580 هـ - 1184 م).

معلومات رئيسية[edit]

الموقع الجغرافي[edit]

تقع محافظة عجلون شمال الأردن في الركن الشمالي الغربي من العاصمة عمان على بعد 76 كم ويحدها من الشمال والغرب محافظة اربد والتي تبعد عن المدينة 32 كم ويحدها من الشرق محافظة جرش وتبعد عن مدينة جرش 20 كم ويحدها من الجنوب محافظة البلقاء وتبعد عن مدينة السلط 72 كم.

تاريخ المدينة[edit]

المناخ[edit]

تمتاز منطقة عجلون بالمناخ الفريد من نوعه في المملكة حيث يكون مناخا معتدلا صيفا باردا شتاءً ويبلغ متوسط درجة الحرارة في الصيف 25م وتصل درجات البروده في الشتاء دون الصفر المئوي ايام الشتاء البارد ويعتبر القسم الغربي منطقة شفا غوريه لقرية من منطقة وادي الأردن (الاغوار).

الوصول إلى[edit]

بالطائرة[edit]

بالباص[edit]

بالسيارة[edit]

التنقلات الداخلية[edit]

بالتاكسي[edit]

بالباص[edit]

الإقامة[edit]

الفنادق[edit]

المطاعم المشهورة[edit]

التسوق والشراء[edit]

الأنشطة[edit]

المواقع الأثرية[edit]

Ajlun-castle.JPG
  • قلعة عجلون: شُيّدت القلعة عام 580هـ/1184 م حيث بناها القائد عزالدين اسامه أحد قادة صلاح الدين الايوبي وبنيت على أحد جبال بني عوف الذي يشرف على عدد من المعابر الرئيسية أهمها وادي كفرنجه ووادي راجب ووادي الريان وتعتبر ذات موقع استراتيجي وذلك لسيطرتها على عدد من طرق المواصلات ما بين سوريا وجنوب الأردن وكان الهدف من بنائها رصد تحركات الصليبين من حصن كوكب الهواء واستغلال مناجم الحديد في جبال عجلون التي تسمى مغارة وردة وتدعم القلعة اربعة ابراج مربعه فتحت في جدرانها نوافذ صغيرة ضيقه للسهام وقد ضربت القلعة زلازل مدمره في عامي 1837 م و 1927 وما زالت وزارة السياحة والاثار العامة تقوم باعمال الصيانه والترميم واعادت الجسر المعلق على الخندق عام 1980 وتطل القلعة على غور الأردن من بحيرة طبريه حتى البحر الميت.
  • راجب : أثناء التدريبات للقوات الخاصة اكتشف جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم وعندما كان اميرا وقائدا للقوات الخاصة ارضيات فسيفساء وعلى اثر ذلك قامت وزارة السياحة والاثار العامة باجراء الحفريات العلمية المنظمة اكتشف من خلالها كنائس بيزنطيه تعود للقرن السادس الميلادي تزين ارضيتها كتابه الإهداء باللغه السريانيه.
  • موقع مار الياس : تعتبر قرية لستب القريبة من موقع مار الياس هي مسقط راس (النبي الياس ) تقع الكنيسة على تل تطل من الجبهة الغربية على بيسان وطبريا وجبل الشيخ وقد اعتمد موقع مار الياس موقعا للحج حيث يحج إليها المسيحيون يوم 21/7 من كل عام وكذلك يحج إلى سيدة الجبل في عنجره يوم 10/6 من كل عام.
  • حلاوه: تم اكتشاف موقع يدعى الطنطور وقامت وزارة السياحة والاثار العامة بالحفريات في الموقع وتم الكشف عن بناء ريفي استخدم ككنيسه في العصر البيزنطي (القرن السابع الميلادي) والملفت للنظر هو العثور على كتابات يونانيه تذكر اسم حلاوه القديم تزين صحن الكنيسة.

الصحة والأمان[edit]

المستشفيات[edit]

الشرطة والمطافي[edit]

أرقام مهمة[edit]

السفارات[edit]